وظائف تلجرام   سناب وظائف   قروب وظائف واتس اب   انستقرام وظائف السعودية



متابعة جديد الوظائف
لمعرفة اخر الوظائف الحكومية وكبرى الشركات، انضم معنا على

جديد الوظائف النسائية
لمتابعة اخر الوظائف النسائية بشكل فوري اضغطي هنا   



لابد ان نجد في مقر العمل الواحد مختلف الانتماءات والطباع في الشخصيات، والمطلوب لضمان سيرورة عمل ناجح الانسجام والتوافق والتعاون بين الجميع. يمكننا تصنيف شخصيات العمل الى فئتين فئة ذات صفات مميزة تساهم بشكل فعال في سير العمل ونجاحه، وفئة ذات صفات وطباع تعيق بلوغ الاهداف ونجاح العمل.

الشخصيات في العمل: القيادية والتي تجيد فعل كل شيء


الشخصيات في العمل! Ayoo_a11
يتميز اشخاص هذه الفئة بهدوء يساعدهم على التفكير و التركيز و القدرة على اتخاد القرارات الصائبة في جميع المواقف، وفي جميع الحالات وتحت اي ضغط، اضافة الى تميز هذه الفئة بالحيوية والنشاط والاندفاع. اشخاص هذه الفئة طموحين دقيقوا الملاحظة كل هذه المميزات تجعل المحيطين بهم يتقون في قراراتهم مما يخولهم الى القيادة، لكنها تتدخل لابداء رايها في كل شيء و ان لم يطلب منها ذلك، فهي تعتقد انها تعرف اكثر من الجميع فترفض اي تغيير على طريقة العمل التي تختارها. قد يتصرفون بتعجرف وتكبر، لا يتقبلون النقد والنصح ويصرون على ارائهم واقتراحاتهم ومخططاتهم ولا يتشاركونها مع زملائهم في العمل خوفا من ان تنسب لغيرهم، مما قد يضر بالمصلحة العامة. يجدر بكِ و إن كنتِ قيادية ايضا إظهار الإنفتاح لاراءاتها من دون اعتماد وجهات نظرها دائما، فالمواجهة معها فقط سيدفعانها الى بذل مجهود لاثبات صحتها وهذا سيعرقل المهمة التي بين ايديكن او سعيها للانتقام، التجاهل والاكتفاء بتقديم الشكر افضل خيار.

الشخصيات في العمل: العاملة المعتمد عليها والتي تبذل أغلب الجهد

فالشخصية القيادية بكل مميزاتها وبدقة ملاحظاتها واتخاذها للقرارات الصائبة بسرعة، قد نجدها تكتفي بالاعتماد على زميلاتها في القيام بالاعمال الشاقة فحيويتها تتجلى في التملق لرئيس العمل وكثرة المديح لمن تحتاج اليهم لكنها تخفي عدم رغبتها في انجاز اي عمل شاق. وهنا ندخل في الفئة الثانية التي لا تخلو اجواء العمل منها، بل بدونها لا تكتمل المهمة.
يجتهدون في اثباث قدراتهم ولهم مؤهلات مهنية تخول لهم ذلك، هذه الفئة تتوق الى المعرفة والبحث، تتحكم في انفعالاتها وتسيطر على مشاعرها وعواطفها وهذا يخول لها العمل كفريق وهي دائما السباقة لمعالجة المشاكل المهنية بطريقة عقلانية همها الاول دائما المصلحة العامة وتحقيق الاهداف المرجوة. لكنهم قد يلعبون دور الضحية غالبا، فسعيا لاستقرارهم في العمل قد يسمحون للآخرين باستغلالهم والتحكم بقراراتهم وتسيير ارادتهم خوفا من تحمل المسؤولية. فتجدهم يترددون عندما يحين وقت تقديم الاقتراحات او حتى لرفع شكوى او طلب تغيير امر ما، خوفا من ان ينسب اليهم اي خطأ او خلل.

نعم هذا التحفظ يحفظ استقرارهم فلا بديل عن عملهم الشاق والجاد الخالي من المشاكل، لكن ينعكس سلبا في حصولهم على ترقيات او لفت نظر المسؤولين.


حكمة الاسبوع :: لا تظن أن العمل في مطاعم الهمبرجر وغسيل الاطباق وظيفة دون المستوى، فقد كان اجدادنا وآباؤنا، والناس الى يومنا هذا، يتمنون فرصة عمل كهذه.
© phpBB | Ahlamontada.com | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | آخر المواضيع